تصنيف جرين متريك (Green Metric) العالمي

تصنيف الجامعات الخضراء هو مبادرة من جامعة إندونيسيا لترتيب الجامعات العالمية وتم إطلاقها في عام 2010، كجزء من استراتيجيتها لرفع مكانتها الدولية، استضافت الجامعة المؤتمر الدولي للجامعة الترتيب العالمي في 16 أبريل 2009. وتصنيف جرين متريك (Green Metric) العالمي يصنف الجامعات من حيث استدامة عملياتها ومدى التزامها بمعايير البيئة النظيفة.. ويصنف جرين مترك الجامعات بناء على عدة معايير تتعلق بالبيئة والاستدامة ضمن الحرم الجامعي من حيث البنى التحتية، والفاعلية في استخدامات الطاقة والحد من انبعاثات غازات الدفيئة ومدى تطبيق مبادئ الادارة المتكاملة للنفايات الصلبة والسائلة ووسائل النقل ومستوى العملية التعليمي             

معايير التصنيف.

  • بيئة العمل والبنية التحتية في الحرم الجامعي
  • الطاقة والتغير المناخي
  • إدارة النفايات
  • الاستخدام الأمثل للمياه
  • مدى الاهتمام في الاستدامة البيئية في مجال التعليم وطرحها لمساقات متخصصة بالبيئة والتنمية المستدامة ضمن برامجها الأكاديمية
  • مدى الاهتمام بالاستدامة البيئية في مجال وسائل المواصلات والتنقل داخل الحرم الجامعي.

https://greenmetric.ui.ac.id/

‎نظرة عامة على الترتيب
‎ حول وكالة التصنيف RUR

‎ تأسست وكالة التصنيف RUR في عام 2013 ومقرها في موسكو ، الاتحاد الروسي. تنشر الوكالة التصنيف العالمي للجامعات – نظام التصنيف الدوري للجامعات المستديرة (RUR) كما تقدم خدمات استشارية للجامعات لتعزيز قدرتها التنافسية في قطاع التعليم العالي.
‎ حول نظام تصنيف جامعة Round

‎ الترتيب الدائري للجامعة (RUR) هو نظام تصنيف جامعي عالمي عالمي يقيس أداء 1100 جامعة عالمية رائدة من 82 دولة من خلال 20 مؤشرًا فريدًا و 4 مجالات رئيسية لأنشطة الجامعة: التدريس والبحث والتنوع الدولي والاستدامة المالية. يتم توفير جميع البيانات الأولية لـ RUR Rankings من قبل شركة دولية من Thomson Reuters. تغطي تصنيفات RUR الفترة من 2010 إلى الوقت الحاضر.
‎ تم تصميم تصنيفات RUR كنظام تقييم يهدف إلى توفير معلومات كافية حول أداء الجامعة للتعامل مع المهام الشخصية لأصحاب المصلحة: الطلاب ، والمجتمع الأكاديمي ، وإدارة الجامعة ، وصناع السياسات.
‎ بيانات RUR

‎ يتم توفير جميع البيانات الخام (مثل عدد الطلاب والموظفين الأكاديميين وما إلى ذلك) بواسطة Thomson Reuters من خلال مسح بيانات خاص يسمى مشروع الملامح المؤسسية العالمية (GIPP). يُجرى هذا الاستطلاع سنويًا في الربيع ويغطي 700-800 مؤسسة للتعليم العالي في جميع أنحاء العالم مع التوسع المتوقع بأكثر من 1000.

‎ يتم استخدام ثلاثة أنواع من البيانات الأولية في RUR:
‎ بيانات احصائية
‎ • في جامعات GIPP ، تقدم معلومات حول 20 مؤشرًا أوليًا يتم استخدامها لإنشاء 100 مؤشر متدرج (النسبة بين قيمتين) يتم استخدام 20 منها في تصنيفات RUR.
‎ بيانات المراجع
‎ • للحصول على معلومات ببليومتري / علم القياسات استخدم تصنيفات RUR البيانات الأولية المستخرجة من مجموعة الويب الأساسية للعلوم.
‎ بيانات السمعة
‎ • كجزء من مشروع الملامح المؤسسية العالمية ، يتم إجراء مسح سمعي أكاديمي خاص سنويًا. يتضمن كل استطلاع للسمعة حوالي 60.000 رد من 10000 مستجيب يقدمون جميع أبعاد المجتمع الأكاديمي العالمي. يرجى العثور على مزيد من التفاصيل حول مسح السمعة في المنهجية.
‎ الترتيب الدائري للجامعات هو النظام الشامل لتصنيفات الجامعات العالمية والذي يتضمن 4 تصنيفات رئيسية مع توقعات للتوسعات وكذلك تصنيفات فرعية ضمن التصنيفات الرئيسية الأربعة:

‎ الترتيب العام لـ RUR
‎ يُقيِّم التصنيف العام الأداء المؤسسي من خلال 20 مؤشرًا تم تجميعها في 4 أبعاد. في المقابل ، يشكل كل بُعد من أبعاد الترتيب العام ترتيبًا منفصلاً حيث يتم تضمين 5 مقاييس لكل 4 مجموعات. قائمة ترتيب RUR حسب الأبعاد هي التالية:
‎ • ترتيب التدريس.
‎ • ترتيب البحوث ؛
‎ • الترتيب الدولي للتنوع ؛
‎ • تصنيف الاستدامة المالية.

‎ تصنيفات موضوع RUR
‎ منهجية ترتيب الموضوعات مطابقة لمنهجية الترتيب العام. في التصنيف حسب 6 مجالات موضوعية واسعة ، نستخدم نفس المؤشرات 20 ، مجمعة في 4 مجالات أبعاد. ما يميز هاتين المجموعتين من التصنيف هو البيانات الأولية المستخدمة في كل مجموعة.
‎ يقع كل تصنيف للموضوع في 5 تصنيفات: إجمالي (20 مؤشرًا) و 4 تصنيفات للأبعاد (5 مؤشرات لكل تصنيف).
‎ قائمة تصنيفات مواضيع RUR:
‎ • العلوم الإنسانية
‎ • علوم الحياة؛
‎ • علوم طبيعية؛
‎ • العلوم التقنية ؛
‎ • العلوم الاجتماعية؛
‎ • علوم طبية.

‎ تصنيفات سمعة RUR
‎ تهدف تصنيفات RUR السمعية إلى قياس العلامة التجارية للجامعات ، وتأثير مؤسسة معينة على مستوى العالم. يقوم هذا الترتيب بتقييم المؤسسات من خلال مؤشرين فقط (سمعة التدريس والبحث) بنفس الوزن 50٪ لكل مؤشر.

‎ تصنيف RUR للأداء البحثي
‎ يقيِّم تصنيف أداء البحث RUR أداء المؤسسة من حيث الفعالية العلمية والجودة والاعتراف بالبحوث التي أجريت في جامعة معينة. يتم استخدام اختيار المؤشرات العلمية ، التي يتطابق بعضها مع مقاييس التصنيف الفرعي RUR Research ، في هذا الترتيب. يتم عرض قائمة المؤشرات أدناه:
‎ • تأثير الاقتباس الطبيعي.
‎ • الاقتباس في الأوراق.
‎ • أوراق لكل من أعضاء هيئة التدريس والبحث ؛
‎ • سمعة البحث ؛
‎ • أوراق دولية مشتركة.

‎ منهجية RUR

‎ لتقييم أداء 1100 جامعة رائدة في نظام التصنيف العالمي RUR ، استخدم المنهج الشامل الفريد وتقييم أداء مؤسسات التعليم العالي من خلال 20 مؤشرًا منفصلاً (انظر أدناه). لمزيد من التفاصيل يرجى الاطلاع على صفحة المنهجية لدينا.

تصنيف الجامعات العالمي QS

هو أحد أدوات الحكم على الجامعات ومدى جودة الخدمات التعليمية بها، يتم تصنيف ما يعادل 800 جامعة حول العالم كل عام، وذلك تبعًا لشركة كواكواريلي سيموندس، ومن أهم العوامل التي تدل على نجاح ذلك التصنيف وشهرته؛ تنافس الكثير والكثير من الجامعات في كافة دول العالم لكي تتصدر قائمة التصنيف كل عام، وفيما يلي سنقوم باستعراض أهم الجامعات التي تم إدراجها في تصنيف الجامعات عالمياً QS 2019

تصنيف الجامعات عالمياً QS 2019

يعتمد تصنيف الجامعات العالمي QS على مجموعة من المعايير التي يتم على أساسها اختيار أفضل الجامعات كل عام، حيث يتم الحكم على الجامعة وتصنيفها حينما ترتقي خدماتها التعليمية وتصبح منافسة لأشهر الجامعات العالمية، مما يزيد من اقبال الطلاب الدوليين والمحليين على الالتحاق بها؛ ومن أبرز تلك المعايير:

    • السمعة الأكاديمية للجامعة والتي يتم تحديدها بناءً على استطلاع رأي تُقيمه المؤسسة، وذلك بنسبة 40% من التصنيف
    • مدى جودة البحث العلمي في الجامعة ونسبة الاقتباس من البحوث الأخرى، وذلك بنسبة 20% من التصنيف.
    • النسبة بين عدد كل من أعضاء هيئة التدريس وأعداد الطلاب بأنواعهم، وذلك بنسبة 20% من التصنيف.
    • نسبة المدرسين الأجانب الذين يتم انتدابهم للتدريس بالجامعة، وذلك بنسبة 5% من التصنيف.
    • مدى تمتع العاملين بالجامعة بسمعة طيبة وخبرة عالية، وذلك بنسبة 10% من التصنيف.

واعتمادًا على تلك المعايير يتم التفاضل والاختيار بين الجامعات التي تحتل قوائم التصنيف كل عام.

ترتيب الجامعات عالمياً  QS 2019

لنتعرف على أفضل الجامعات العالمية التي احتلت المراتب الأولى في تصنيف الجامعات عالمياً QS 2019:

    1.  معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT):

هو معهد متخصص في تقديم خدمات تعليمية في مجال التقنية والتكنولوجيا، أدى اعتماده على الجودة والاحترافية إلى تصنيفه في المرتبة الأولى عالميًا تبعًا لتصنيف QS لعام 2019، تأسس المعهد في عام 1861م، وحتى الآن وهو يقدم تجربة مميزة لكافة رواده المحليين والدوليين، تتألف هيئة التدريس فيه من 1000 عضو مؤهل ومدرب على أعلى التقنيات، وذلك لتقديم خدمات تعليمية متكاملة واحترافية لأكثر من 11000 طالب جامعي.

    1.  جامعة ستانفورد:

تحتل جامعة ستانفورد في الولايات المتحدة الأمريكية المرتبة الثانية عالميًا في هذا تصنيف العالمي لعام 2019، وتأسست الجامعة في عام 1885م، وتتميز بحصول خريجي أقسامها المتعددة على فرص مميزة للعمل والانجاز بعد التخرج مباشرةً.

    1.  جامعة هارفارد:

تحتل جامعة هارفارد المرتبة الثالثة على مستوى العالم وفقًا لتصنيف QS العالمي لعام 2019، فهي أحد أعرق المؤسسات التعليمية في الولايات المتحدة الأمريكية، كما تمثل حلم لأغلب الراغبين في الدراسة في الخارج، وتضم الجامعة كافة التخصصات الدراسية التي تلبي حاجة سوق العمل في مختلف الدول المتقدمة.

    1. معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا:

هو معهد يختص بعمل الأبحاث العلمية والهندسية، تم تأسيسه عام 1891م، يقدم المعهد خدمة تعليمية وبحث علمي عالي الجودة يجعله من أبرز المؤسسات التعليمية التي تجذب الطلاب من كافة أنحاء العالم.

    1. جامعة أكسفورد:

هي جامعة عريقة تقع في بريطانيا، وتعتبر أقدم جامعة في بريطانيا وكذلك كافة الدول الناطقة بالإنجليزية، حتى أن تاريخ تأسيسها غير معروف، تضم الجامعة عدد كبير من الطلاب بما يعادل 22000 طالب، منهم ما يُقدر بنسبة 40% من الطلاب الدوليين.

إن كان لديك شغف كبير بتحقيق حلم السفر والدراسة في الخارج؛ يمكننا في ايزي يوني مساعدتك لكي تتبع شغفك وتبلغ ما تخطط له وأكثر وذلك بالالتحاق بأحد المؤسسات التعليمية الأفضل في العالم والتي حققت ترتيب أعلى في تصنيف الجامعات العالمي QS لعام 2019م.

https://www.topuniversities.com/university-rankings